• شارع علي نصوح الطاهر صويفية-عمان
  • 5852528 6 962+
  • info@rasheedti.org

مشروع دور المرأة في المناصب القيادية بالقطاع العام

يستهدف هذا المشروع تعزيز دور المرأة في المناصب القيادية (المناصب الإدارية العليا) في القطاع العام بشرط توافر المؤهلات والكفاءات لهذه الوظائف وذلك من أجل:

تعزيز دور المرأة في تولي المناصب القيادية/ الإدارة العليا في القطاع العام.

تعزيز دور المرأة الأردنية في المناصب العامة.

التأكيد على مفهوم التمثيل المتساوي في هيئات القرار في القطاع العام.

تشجيع التنوع والابتكار والفعالية، وتحسين الأداء على أساس المساواة بين الجنسين.

تحسين الثقة بين الموظفين العموميين وحتى عامة الناس تجاه قدرات المرأة وكفاءاتهم في تولي المناصب القيادية العليا.

مدة تنفيذ المشروع: 24 شهرا ً

الأنشطة:

 النشاط رقم 1: تشكيل مجموعة استشارية تضم خبراء وقادة في مجال إدماج النوع الاجتماعي والمساواة، من أجل دعم هذا المشروع وتعزيز مصداقيتها في هذا المجال.

 النشاط رقم 2: المشاركة في المجموعات الاستشارية القائمة (التي أنشئت كجزء من جهود الإصلاح الحالية) لإقامة علاقات قوية ومصداقية في هذا المجال.

 النشاط رقم 3: مراجعة التشريعات الحالية (منها: نظام الخدمة المدنية ونظام التعيين على الوظائف القيادية) لتعزيز التمثيل المتساوي بين الجنسين في المناصب الإدارية العليا في القطاع العام، على أساس المؤهلات والكفاءات والخروج بتوصية بخصوص التعديلات.

 النشاط رقم 4: وضع خطة كسب التأييد من أجل دعم أهداف المشروع بزيادة نسبة التمثيل لكلا الجنسين من النساء والرجال في المناصب الإدارية العليا، من خلال استخدام الإعلام وأدوات الاتصال.

 النشاط رقم 5: إعداد وتنفيذ استراتيجية لتوعية المواطنين حول أهمية إشراك المرأة في عملية صنع القرار في القطاع العام.

النشاط رقم 6: تصميم وإنتاج ونشر شريط فيديو الرسوم المتحركة لمدة 90 ثانية عن حق التمثيل المتساوي بين النساء والرجال في المناصب الإدارية العليا في القطاع العام.

النشاط رقم 7: خلق وعي مجتمعي حول حق التمثيل المتساوي بين النساء والرجال في المناصب الإدارية العليا في القطاع العام، على المستوى الوطني وعلى مستوى المحافظات من خلال التالي:

نشر رسائل هادفة حول هذا الموضوع في تلفزيون رؤيا (بما فيها عدد من البرامج ونشرات الأخبار).

نشر عدد من المقالات الصحفية من الكتاب المستقلين و/ أو المهتمين في هذا الموضوع.

وضع 2-3 إعلانات في الصحف الأردنية حول هذا المشروع.

النشاط رقم 8: عقد ورش عمل لعدد من المهتمين والنشطاء وأصحاب المصلحة، لتنسيق العمل وزيادة التشبيك بين مختلف الجهات العاملة والمهتمة بتعزيز دور المرأة الأردنية في العمل العام، وذلك في مقر تحالف رشيد.

 النشاط رقم 9: التنسيق والعمل مع صناع القرار لرفع توصيات تحالف رشيد حول التعديلات التشريعية المقترحة.

 النشاط رقم 10: عقد ورشة عمل لعدد لا يقل عن (120) من المهتمين وأصحاب المصلحة، لتنسيق العمل وزيادة التشبيك بين مختلف الجهات العاملة والمهتمة بتعزيز دور المرأة الأردنية في العمل العام، (مقترح معهد الإدارة العامة).

بحيث تشمل النتائج المتوقعة لهذا المشروع:

 رفع وعي المواطنين الأردنيين عن القدرات والكفاءات النسائية ودور المرأة في الإصلاح وتعزيز الحكم الرشيد والنزاهة؛ الخروج بتوصيات لتعديل تشريعي لزيادة التمثيل النساء في المراكز القيادية العليا في القطاع العام، والسعي نحو بناء اجماع بين الجهات الداعمة للمرأة الاردنية للوصول لهذا الهدف على أساس من توافر الكفاءة والمؤهلات والنزاهة لشغل هذه المناصب. والذي يعتقد سيؤدي إلى زيادة في تحسين الانتاجية والحاكمية الرشيدة.

Follow by Email
Facebook
Facebook